كلمة المدير:

إن مركز تطبيق وبحوث اللغة التركية واللغات الأجنبية المعروف باسم ” تومر ” والتابع لجامعة أنقرة، يعتبر من أهم القيم الحضارية التي أوجدها بلدنا. إن تومر الذي تم تأسيسه عام 1984 والذي يهدف إلى تعليم لغتنا الأم، يستمر اليوم بالقيام بفعالياته في التعليم والبحوث من خلال تسعة فروع و وحدة واحدة منتشرة على مستوى البلد ووحدة واحدة تم تأسيسها خارج البلد.

منذ تأسيسنا وإلى الآن قمنا بتعليم لغتنا التركية للآلاف من الطلاب الأجانب الذين قدموا من 169 دولة مختلفة. إن طلابنا هؤلاء الذين يتعلمون اللغة التركية في تومر، يقومون بأداء وظائف في بلادهم في مستويات هامة جداً ضمن المؤسسات البيروقراطية و في إدارة الدولة و على المستوى الدبلوماسي. إننا فخورون جداً بأن لغتنا الأم يتم ذكرها في جميع دول العالم مقرونة بتومر ونتطلع إلى المستقبل بأملٍ أكبر. إن تومر سيستمر بأداء ما عليه من واجبات من أجل تعلم لغتنا الأم من قِبل عددٍ أكبر من الأجانب.

كما أننا كتومر، نقوم بالمساهمة في مجال تعليم اللغات الاجنبية في بلدنا. ونحن الآن في تركيا المؤسسة التي تُعلِّم أكبر عدد من اللغات الأجنبية. كما أننا مركز اللغة الأول والوحيد في تركيا والذي حصل على تفويض الحصول على المحفظة الأوروبية للغات من مجلس أوروبا في عام 2004 . لقد قمنا ونستمر بالقيام بإنجاز أبحاث مختلفة من خلال مختلف مشاريع الاتحاد الأوروبي التي قمنا بتنفيذها بالتشارك مع مراكز تعليم و بحوث اللغات والجامعات ومنظمات المجتمع المدني في أوروبا. كما أن خبراتنا في هذا المجال تشكل أساساً وقاعدة للدراسات العلمية ويقوم العاملون في تومر بنقل خبراتهم إلى هذه المشاريع.

لقد قام تومر بإعطاء الأولوية لتعليم لغتنا التركية لشرائح أوسع من الجماهير ضمن الخطط على المدى القريب والمتوسط. لأجل هذا السبب فإنه سيتم افتتاح فروع جديدة في الداخل، كما أنه سيقوم بتعميم تعليم اللغة التركية كلغة أجنبية عبر كوادره المتخصصة من خلال ممثلياتنا في الخارج. إلى جانب هذا فإن تومر سيستمر بالقيام بالأبحاث فيما يخص 16 لغة أجنبية مختلفة يقوم بتعليمها وسيزيد من مستوى جودته في تعليم اللغات الأجنبية.

غايتنا هي خدمة بلدنا ولغتنا و ثقافتنا بأفضل شكل ممكن…

مع فائق الاحترام،

أ.د. م. أرْتَان كوكمَن

المدير